بيع بطافات الدخول لمعرض دمشق الدولي باماكن محددة




أكد مدير المؤسسة العامة للمعارض فارس كرتلي أن الدورة الستين لمعرض دمشق الدولي ستشهد تميزاً بعدد المشاركات الدولية وتنوع القطاعات والمعروضات حيث وصل عدد الدول التي ثبتت مشاركتها إلى 46 دولة عربية وأجنبية وبلغ إجمالي المساحات المحجوزة 90 ألف متر مربع بين مساحات مبنية ومكشوفة.
وتتضمن مدينة المعارض 6 أجنحة دولية كبيرة و8 دولية صغيرة و4 أجنحة وطنية صغيرة إضافة إلى الجناح الوطني السوري وسوق للبيع وسوق للمهن اليدوية وأجنحة للخدمات مع مساحات خارجية مكشوفة للعرض.
وكشف كرتلي أنه تم التحضير لنقل حوالي 60 ألف زائر مجاناً بشكل يومي إلى مدينة المعارض خلال فترة معرض لافتاً إلى أن نصف العدد سيتم نقلهم بواسطة القطار من منطقة القدم إلى المدينة والنصف الآخر بواسطة باصات النقل الداخلي حيث تم الاتفاق مع شركة النقل الداخلي بدمشق لتجهيز 150 باص لنقل الزوار بشكل يومي من أماكن متعددة في العاصمة.
وحول الإجراءات المتخذة لتخفيف الازدحام وتسهيل دخول الزوار أوضح كرتلي أنه تم تخصيص 11 باباً للدخول بدلاً من 3 أبواب كانت معتمدة في دورة العام الماضي لافتاً إلى أن بيع بطاقات الدخول للمعرض سيكون في دمشق بأماكن تحدد لاحقاً، وذلك لمنع الازدحام والتدافع على بوابات الدخول، ومشيراً الى تخصيص مساحة 33 ألف متر مربع كمرآب لسيارات العامة.
ويفتتح معرض دمشق الدولي بدورته الستين هذا العام في الـ 6 من أيلول ويستمر حتى الـ 15 منه في مدينة المعارض على طريق المطار الدولي.

سيريا ديلي نيوز


التعليقات