بعد صحيفة "البلد" .. "الوسيط" الاعلانية في طريقها للإقفال




تعتزم مجموعة “awe” الإعلامية، التي يملكها كل من مجد سليمان، وبشار كيوان، إغلاق جريدة "الوسيط" الإعلانية.

وذكرت صحيفة "الأخبار" اللبنانية أن موظفي “الوسيط” تبلغوا الخميس 26 تموز، أنّ العدد الجديد من الجريدة الأسبوعية التي تصدر صباح كل اثنين، لن يطرح في الأسواق الأسبوع المقبل، ولم تبين الإدارة الأسباب التي دفعتها إلى هذه الخطوة، وسط معاناة من مشاكل مادية وتقنية.

كما ذكر مصدر من "الوسيط" أن خطوة عدم صدور العدد الجديد من الجريدة يوم الاثنين المقبل، لأول مرة، سيتبعها قرار بالإغلاق النهائي، المتوقع قريبًا وذلك بعد أيام من إغلاق صحيفة “البلد” التابعة لنفس المجموعة. .

ويرى المصدر أن الصحيفة لن تعاود الصدور قريبًا، لأن "داتا" الإعلانات أُتلفت في أجهزة الحواسيب للموظفين، بسبب المشاكل التقنية (الأجهزة والكهرباء والهواتف) التي تعانيها الصحيفة بسبب إهمال القائمين عليها، على حد قوله.

يذكر أن "الوسيط" تُعَدّ من أوائل الصحف الإعلانية في العالم العربي، وتملك إصدارات عدة في الإمارات العربية المتحدة، وقطر، والبحرين، وعُمان، ومصر، والأردن، وسوريا.

سيريا ديلي نيوز


التعليقات