بائع يهرب من سوق باب سريجة وآخر يرمي الزيت على موظف الصحة! …




أكد مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق ماهر ريا لـ«الوطن» إجراء حملات يومية مكثفة من دوريات محافظة دمشق على مختلف أسواق دمشق لضبط أي منتجات مخالفة للمواصفات والمعايير الفنية بالنسبة لمختلف السلع والمواد الغذائية، وخاصة المنتشرة على البسطات أو غير المغلفة والتي قد تتسبب بنتائج سلبية على المواطن.
وكشف ريا عن تنظيم 90 ضبطاً صحياً خلال يومين، بسبب بيع المواد المكشوفة وتعريض المواد الغذائية للغبار، وعدم ارتداء قميص العمل، وعدم التقيد بالنظافة العامة، وعدم نظافة عدد من البرادات، وعدم إبراز الترخيص، مشيرا إلى أن الغرامة تصل إلى 5 آلاف ليرة سورية.
وبين ريا أنه تم تنظيم نحو 800 ضبط مخالفة صحية منذ بداية شهر رمضان وحتى تاريخه شملت مختلف المخالفات الناجمة عن عدم النظافة أو عدم الالتزام بالشروط الصحية وسلامة الغذاء.
ونفى مدير الشؤون الصحية ما يشاع من البعض عن ضبط المديرية لـ «تمر» مجرثم في الأسواق وتسببه بعدة حالات مرضية أو إصابات تسمم جراء تناول التمر من المواطنين، مبينا أن جميع التمور المباعة سليمة ولم ترد أي حالة تسمم أو أي شكاوى حول التمور منذ بدء شهر رمضان المبارك، ولم تضبط المحافظة أي حالات مخالفة بمختلف الأسواق.
واعتبر ريا أن هذا الشهر شهد وجود حذر في التعامل مع الموضوع من الباعة وخاصة مع تشديد الرقابة وتكثيف الدوريات للتأكد من مصدر المنتجات المباعة، مضيفاً: تم ضبط 200 كيلو تمر لم يعرف مصدرهم، وخاصة مع هروب صاحب التمر من سوق باب سريجة، كما أنه لم يراجع المديرية أي شخص للاستفسار عن مصير الكميات التي تمت مصادرتها.
كما بين مدير الشؤون الصحية أنه تم إعطاء مهلة 3 أشهر لجميع الباعة لتطبيق قرار محافظة دمشق لمنع بيع التمر المكشوف بشكل نهائي ليصار إلى العمل على تغليف جميع الكميات، مضيفاً: إن هذه الفترة تمكّن الباعة من تصريف جميع الكميات، مؤكداً أن هناك ضرورة لتغليف الكميات لتبيان منتج المادة ومنشأها ومصدرها الأساسي مع سحب العينات اللازمة في حال ورود أي شكاوى من المواطنين.
وكشف ريا عن وجود قرار صادر من محافظة دمشق بمنع بيع الخبز الناعم وتصنيعه في الطريق، والسماح فقط ببيع «الخبز الناعم» المغلف بعد تحضيره عن طريق المعمل أو المنزل، مؤكدا أنه تم أمس ضبط 6 بسطات تبيع الخبز الناعم المكشوف، لافتا إلى قيام أحد المواطنين الباعة برمي الزيت على أحد موظفي الشؤون الصحية، بعد ممانعته ورفضه تسليم المواد المشكوفة المباعة من الخبز الناعم، ليصار إلى تنظيم الضبط وإحالته موجوداً بعد إقدامه على رمي الزيت والتعرض للشؤون الصحية.
وأشار ريا إلى ضبط المديرية لـ 4 آلاف طبق خبز ناعم «مشكوف» منذ بداية شهر رمضان حتى تاريخه، مؤكداً عدم الاقتراب نهائيا من الخبز المغلف.
وبين مدير الشؤون الصحية في المحافظة أن حملة المديرية أمس شملت منطقتي المزة والشيخ محي الدين للتأكد من سلامة المواد مع مراقبة الوضع وسحب العينات من المواد يومياً لتلافي حدوث أي خلل في بيع مختلف المنتجات.
وأشار ريا إلى ضبط 300 كيلو من الفروج الني الناعم «من عظام الفروج»، علما أنه مخالف ويمنع بيعه، مشيراً إلى سحب 40 عينية من العصائر من الأسواق، 8 عينات منها مخالفة، علما أن تأثيراتها وضررها محدود.
وأشار ريا إلى صدور قرار من محافظ دمشق باستبدال عقوبة الإغلاق خلال هذا الشهر بالغرامة بمعدل 3 آلاف ليرة سورية عن كل يوم، ويستثنى من هذا الأمر الإغلاقات التي تتسبب بضرر كبير للمواطنين، والتي لا يمكن التهاون معها على الإطلاق.

التعليقات