طلبة سوريا في إسبانيا يجددون وقفوفهم إلى جانب وطنهم




جدد الطلبة السوريون الدارسون في الجامعات والمعاهد الإسبانية وقوفهم إلى جانب وطنهم في مواجهة الإرهاب.
وأكد الطلبة خلال احتفالية نظمها فرع إسبانيا للاتحاد الوطني لطلبة سورية أمس بمناسبة العيد الوطني للطالب العربي السوري بالتعاون مع سفارة سورية في مدريد ضرورة نقل حقيقة ما يجري في سورية للطلبة والمؤسسات التعليمية في إسبانيا وما تقوم به التنظيمات الإرهابية وداعموها في المنطقة من جرائم بحق أبناء الشعب السوري.
بدوره أكد سفير سورية في إسبانيا ميلاد عطية على الدور المهم للطلبة في دول الاغتراب في نقل حقيقة ما تتعرض له سورية من حرب إرهابية مسعورة تقوم بها تنظيمات مجرمة وجماعات مسلحة مرتزقة بالنيابة عن أسيادهم ومشغليهم في الغرب وأزلامهم في المنطقة.

سيريا ديلي نيوز


التعليقات