ببرج دمشق, أجهزة خليوي ممنوعة الاستخدام في سوريا!





ضبطت مديرية مكافحة التهريب في مديرية الجمارك عشرات من الأجهزة الخليوية المهربة ذات خصائص في الإرسال وتكوين الدارات في خمسة من محال بيع الجوالات في برج دمشق بعد متابعة وتحر سابقين.

وبحسب مانشرت صحيفة الثورة عن مصادر الجمارك فإن الجوالات من طراز HOPO صينية المنشأ وهي نوعية من الأجهزة غير مسموحة في القطر وممنوع استيرادها، مبينة أن الأجهزة المضبوطة تحمل لصاقات مزورة (siatra) تتضمن أن هذه الأجهزة قابلة للعمل على الشبكة السورية أي أن التعريف عنها قد تم لدى الشركة السورية للاتصالات ومدفوعة الرسوم المتوجبة، مضيفة بأن هذه الأجهزة كانت تباع لدى خمسة محال في برج دمشق والتي تعود ملكيتها كلها لشخص واحد، وقد تم تنظيم الضبط اللازم بالمخالفة وقدرت غرامة الأجهزة مبدئياً بعشرات ملايين الليرات.‏

وفي سياق متصل فقد ضبطت مديرية مكافحة التهريب كميات كبيرة جداً من الألبسة المهربة لدى ستة محال في أحد المولات المعروفة جداً بدمشق، ونتيجة عدم وجود بيانات جمركية باستيراد هذه الالبسة نظامياً فقد تم ضبط الكميات ويتم استكمال اجراءات الملاحقة وفق الأصول القانونية، ووفقاً لمصادر الجمارك وفيما يتعلق بغرامة هذه الكميات فقد تم احتساب سعر الكيلو غرام الواحد على أساس 40 دولاراً بموجب التعرفة الجمركية الأمر الذي يجعل من مبلغ الغرامة مبدئياً ملايين الليرات، مشددة على أن التنسيق والتعاون مع غرفة تجارة دمشق أو صناعة دمشق وريفها أو أي جهة مختصة بالشأنين التجاري والصناعي لم ينقطع بل هو مستمر ويومي ولا يتم دخول أي محل أو تحري مشتملاته بدون وجود مندوب من الغرفة المختصة في كل مراحل التحري والضبط، وذلك في إطار تعليمات الادارة العامة للجمارك في هذا الشان، مشيرة إلى أهمية تعاون التجار والصناعيين مع الحملة التي تقوم بها المديرية لدورها في حماية الصناعة الوطنية والإنتاج الوطني من البضائع المنافسة والتي تكون عادة أرخص سعراً بالنظر على عدم تسديد أي رسوم جمركية عنها كونها دخلت تهريباً، منوّهة بالتعميم السابق لإحدى الغرف المختصة للتجار بضرورة إبراز الفواتير والبيانات الجمركية التي تم تخليص البضاعة بموجبها والتي تثبت قانونية حيازة البضائع الموجودة.‏

 

سيريا ديلي نيوز


التعليقات